رمياً بالرصاص.. الإمارات تعدم قاتل ومغتصب الطفل الأردني عبيدة

522 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 23 نوفمبر 2017 - 1:26 مساءً
2017 11 23
2017 11 23
رمياً بالرصاص.. الإمارات تعدم قاتل ومغتصب الطفل الأردني عبيدة
فريق التحرير

نُفذ صباح اليوم الخميس حكم الإعدام في قاتل ومغتصب الطفل عبيدة، الذي قضى في جريمة مروعة هزت المجتمع الإماراتي بتفاصيلها التي تنافت مع القيم والمُثُل الإنسانية. وأكد والد الطفل إبراهيم صدقي، في تصريحات صحفية، أنه شهد تطبيق الحكم الذي نُفذ رمياً بالرصاص بحضور عدد من أفراد الأسرة.

وقال: إن “أسرته تعيش لحظات من الارتياح والاطمئنان، لاسيما أنها كانت تنتظر بفارغ الصبر تنفيذ الحكم في الجريمة التي هزت المجتمع الإماراتي، واستدعت التعاطف الكبير على المستوى الرسمي والشعبي، مؤكداً أن “لا مجرم سيفلت من عدالة القضاء الإماراتي”. وتعود تفاصيل الواقعة، بحسب ما أوردتها تحقيقات النيابة العامة إلى مايو 2016، عندما خطف القاتلُ نضال أبو علي، الطفلَ عبيدة من أمام ورشة والده في إمارة الشارقة، وتوجه به إلى إمارة عجمان، وهناك تعاطى المشروبات الكحولية، ثم توجه إلى منطقة الممزر في دبي، وأوقف مركبته في أحد المواقف، وارتكب جريمة اللواط بالطفل، ليقوم بعد ذلك بقتله خنقاً باستخدام قطعة قماش كان يستخدمها في تنظيف مركبته، وقام بإلقاء جثته على شارع المدينة الجامعية في منطقة الورقاء، وتوجَّه إلى منزل شقيقه في ذات المنطقة. وكانت محكمة التمييز في دبي، قد أسدلت الستار على قضية قاتل الطفل عبيدة، في 26 فبراير بعدما أصدرت قرارها بإجماع الآراء بتأييد حكم محكمة الاستئناف القاضي بإعدام نضال عيسى أبو علي.

اقرأ أيضا...
رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة