صورة : وزير يمني يجهش بالبكاء في تعز ..تعرف على السبب!

أظهرت صورة وزيراً في الحكومة الشرعية اليمنية، يحتضن والدته المسنة ويبكي متأثراً بشدة؛ حيث إنه اللقاء الأول بعد فراق دام عامين؛ إذ كانت والدته من بين اليمنيين المحاصرين بمدينة تعز.

وكان الوزير عبدالرقيب فتح، وزير الإدارة المحلية في الحكومة ورئيس اللجنة العليا للإغاثة، ضمن مجموعة من الوزراء في الحكومة الشرعية زاروا أمس (الثلاثاء) مدينة تعز لأول مرة منذ انقلاب الحوثيين، للاطلاع على أوضاع المدينة التي تعرضت لدمار كبير جراء هجمات ميليشيا الحوثي.

ولقيت صورة الوزير عبدالرقيب مع والدته تداولاً واسعاً بين نشطاء يمنيين عبروا عن تعاطفهم مع الوزير، مشيرين إلى أن “فتح” واحد من آلاف اليمنيين الذين حال حصار المدينة بينهم وبين ذويهم.

مساحه اعلانية 2

التعليقات مغلقة.